الدكتور طارق قبطي

طبيب تجميل

افضل جراح التجميل الدكتور طارق قبطي
طارق قبطي عضو الأكاديمية الأمريكية لجراحة التجميل
طارق قبطي عضو الجمعية الأمريكية لجراحة التجميل
طارق قبطي حاصل على البورد الأمريكي في الجراحة العامة
طارق قبطي خريج جامعة دريكسيل كلية الطب
طارق قبطي خريج كلية الجراحين الملكية في إيرلندا
طارق قبطي حاصل على البورد الأمريكي في الجراحة التجميلية
tarek copty member at the aesthetic society
طارق قبطي عضو الجمعية الأردنية لجراحي التجميل والترميم

الدكتور طارق قبطي أحد اهم مختصي الجراحة التجميلية في الأردن لديه أكثر من عشر سنوات خبرة في الجراحة التجميلية ولديه كم معرفي اكتسبه خلال فترة تدربه وتخصصه مع أشهر أطباء التجميل في أمريكا وأوروبا مما أكسبه مهارة غير مسبوقة في الجراحة التجميلية والترميمية

إذا كنت تبحث عن أفضل دكتور تجميل في الأردن أو ترغب بالحصول على عمليات تجميل غير جراحية، فالطبيب طارق قبطي يقدم مجموعة من الحلول التجميلية كتجميل الأنف بالفيلر، شفط الدهون من البطن ومناطق تراكم الدهون الأخرى، شد البطن المترهل، نحت الجسم، وغيرها من الحلول التي يتم مناقشتها مع المريض خلال جلسة الاستشارة الطبية.

طبيب التجميل طارق قبطي عضو الجمعية الأمريكية لجراحة التجميل وعضو الأكاديمية الأمريكية لجراحة التجميل، حاصل على:

  • البورد الأمريكي في الجراحة التجميلية
  • البورد الأمريكي في الجراحة العامة
  • البورد الأردني في الجراحة التجميلية
  • البورد الأردني في الجراحة العامة

يعالج الطبيب طارق قبطي في عيادته التجميلية في الأردن جميع أنواع المشاكل المتعلقة بالتجميل من خلال تقنيات متعددة منها حقن الفيلر، الجراحة التجميلية، المايكرواير، والليزر.

كثيرًا ما يشتكي المرضى من ترهل البطن أو الوجه والرقبة مع ظهور علامات التقدم في السن التي تجعلك تبدو أكبر سنًا وتؤثر على ثقتك بنفسك وجاذبيتك.

يتردد على عيادة الطبيب طارق قبطي مرضى من كلا الجنسين لعلاج تلك المشاكل، فيتم علاجهم على يد أمهر وأفضل أطباء التجميل في الأردن والمتخصص في شد البطن المترهل أو شد البطن بعد الولادة وبالأخص بعد الولادة القيصرية، عمليات شفط الدهون ونحت الجسم، تصحيح وتجميل الأنف بالفيلر وتجميل الأنف بدون جراحة.

كما نفخر بورود اسم الدكتور طارق قبطي كأفضل طبيب تجميل أنف في الأردن، ولهذا فقد حرص الطبيب على تقديم أفضل النتائج من حيث الرضا التام للمرضى والنتائج المضمونة دون آثار جانبية حادة أو ألم.

فقمنا بتوفير معرض يضم عدد كبير من الفيديوهات التي تبين عمليات تجميل الأنف قبل وبعد العملية الجراحية، نتائج شد البطن ونحت الجسم، عمليات التثدي لدى الرجال وعلميات تجميل الصدر وتكبيره أو تصغير الثدي بلا ألم أو ندب دائمة.

لمعرفة العمليات الجراحية التي يقوم بها الدكتور طارق قبطي اضغط هنا


لقد تقدم الطب كثيرا في عالم جراحة التجميل والتخدير، فقد أصبح التخدير آمن جدًا. على عكس ما كانت عليه عمليات التجميل في الماضي. يخرج المريض في وقتنا هذا من غالبية عمليات التجميل التي تتم في المستشفى في نفس اليوم ويعود إلى منزله للتعافي من آثار العملية بأقل من أسبوع.

إن أهم جزء من عملي يتعدى غرفة العمليات الجراحية. فإن التواصل بين الطبيب والمريض وتثقيف المريض هو أمر غاية في الأهمية. كل مريض يستحق هذه الرعاية والتوعية. كما أن على المريض دوراً يجب أن يؤديه خلال فترة النقاهة. إذا توفرت التوعية لدى المريض مع إجراء الرعاية الجراحية الصحيحة فهذا الأمر سوف يساعد على الوصول الى النتيجة التجميلية الرائعة والسريعة.” – د. طارق قبطي

د. طارق جراح تجميلي حاصل على بوردين أمريكيين وهما البورد الأمريكي في الجراحة التجميلية والبورد الأمريكي في الجراحة العامة. ويحمل أيضاً البورد الأردني في جراحة التجميل والترميم وبورد الجراحة العامة. 

تخصص الدكتور طارق قبطي تخصصاً فرعياً في الجراحة التجميلية في أحد أكثر مراكز الجراحة التجميلية شهرةً وتقدماً في الولايات المتحدة الأمريكية تحت إشراف وتعليم رئيس الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية وهو أحد أكثر الجراحين التجميليين المؤثرين والبارزين في العالم. 

أجرى الدكتور طارق خلال زمالة الجراحة التجميلية المئات من عمليات الجراحية التجميلية باستخدام أفضل الأساليب، وشارك كأحد أفراد هيئة الأساتذة في عدة ورشات عمل جراحة حية حيث قام بإعطاء محاضرات وإجراء عمليات الجراحة لتعليم أحدث أساليب الجراحة التجميلية لجراحين من مختلف أنحاء العالم.

ركز د. طارق على الجراحة الترميمية التجميلية خلال تدريبه في الجراحة العامة وقرر أن يتلقى تدريباً إضافياً من أجل الحصول على أحد المناصب النادرة جداً المتمثلة بـ”زميل الجراحة التجميلية”. 

خلال فترة تدريبه وإقامته، تم ترشيح د. طارق لعدة جوائز كما حصل فعلاً على عدة جوائز لتعليم الطلاب وإرشادهم في فن الطب والجراحة وهو حائز على البورد الأمريكي في هذا المجال.

أكمل د. طارق ستة سنوات من الدراسة في كلية الطب في كلية الجراحين الملكية في إيرلندا. وبعد الحصول على شهادة الطب، أكمل د. طارق سنة الامتياز في مستشفى بيومونت، أحد المستشفيات الجامعية الرائدة في إيرلندا وعمل بشكل مكثف مع جراحين بارزين في مجال الجراحة الترميمية التجميلية. وبعد 13 عامًا من التعليم والتدريب، عاد د. طارق إلى الأردن حاملاً معه أحدث التقنيات في الجراحة التجميلية.

يخدم “مركز د. طارق للجراحة التجميلية” مرضاه على نطاق واسع في الجراحة التجميلية بأحدث الأساليب التي توصل إليها العلم الحديث في العالم ويسعى أيضًا لجعل الأردن يحتل أحد المواقع الرئيسة والمرموقة في الشرق الأوسط لتحقيق أفضل رعاية طبية ومهارات جراحية في مجال الجراحة التجميلية.

أجرى الطبيب طارق قبطي آلاف العمليات التجميلية، ويؤمن بأهمية عمل تغييرات متناسقة مع وجه المريض للحصول على نتيجة ذات مظهر طبيعي تنعكس إيجابيًا على حياة المريض.

جميع الحقوق محفوظة © 2022 - د. طارق قبطي | Dr. Tarek Copty